اقتصاد عربي نُشر

مصر تنضم رسمياً إلى بنك التنمية الجديد لمجموعة "بريكس"

أصبحت مصر رسميا عضوا في بنك التنمية الجديد لمجموعة "بريكس" (روسيا والصين والهند والبرازيل وجنوب إفريقيا)، وفقا لما نشره البنك اليوم الأربعاء.

مصر تنضم رسمياً إلى بنك التنمية الجديد لمجموعة "بريكس"

وأشار البنك التابع لمجموعة "بريكس" في بيان نشره، إلى أن توسيع عضوية البنك يتماشى مع استراتيجيته للتنمية.

وفي وقت سابق انضمت إلى عضوية بنك التنمية الجديد 3 دول وهي بنغلاديش والإمارات العربية المتحدة وأوروغواي.

و"بريكس" عبارة عن مجموعة دول تضم روسيا والصين والهند والبرازيل وجنوب إفريقيا، تأسست في 2006، وتعتبر المجموعة صاحبة أسرع نمو اقتصادي في العالم، وتساههم دول "بريكس" بنحو 22% من إجمالي الناتج العالمي، وتحتل قرابة 26% من مساحة الأراضي في العالم.

وتم تأسيس بنك التنمية الجديد لدول مجموعة "بريكس" على أساس اتفاقية حكومية دولية تم توقيعها في قمة "بريكس" السادسة في البرازيل في يوليو 2014، ويقع مقر بنك التنمية الجديد لمجموعة "بريكس" في شنغهاي.

والغرض من البنك هو تمويل مشاريع البنية التحتية والتنمية المستدامة في دول البريكس والبلدان النامية، وقد وافق البنك منذ إنشائه، على نحو 80 مشروعا لجميع أعضائه باستثمارات إجمالية قدرها 30 مليار دولار.

 

 RT


 

مواضيع ذات صلة :

إعلان الساعات